الدولي

الداخلية الفرنسية تبدأ حملتها ضد المسلمين… إغلاق مسجد بضواحي باريس

أعلنت السلطات الفرنسية أنها طالبت بإغلاق مسجد في مدينة بانتان بضواحي باريس بعد نشره عبر “فيسبوك” انتقادات للمعلم الذي قتل يوم الجمعة بسبب رسوم كاريكاتورية للنبي محمد.

وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين في حديث لقناة “تي إف 1″، اليوم الاثنين: “طالبت رئيس بلدية سين – سان ديني، بإغلاق مسجد بانتان”، مضيفا أن أمرا بهذا الصدد سيصدر مساء اليوم.

وكان المسجد قد نشر على صفحته على “فيسبوك” مقطع فيديو، ظهر فيه والد إحدى طالبات المدرسة التي عمل فيها المعلم المقتول، وانتقد تصرفات المعلم.

يذكر أن معلم تاريخ قتل في مدينة كونفلان سان أونورين بالقرب من باريس بعد أن عرض أثناء دروسه رسوما كاريكاتورية للنبي محمد في معرض الحديث عن حرية التعبير. واعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون جريمة قتل المعلم عملا إرهابي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق